kkk

شارك

مشاركة دار جامعة حمد بن خليفة للنشر للسنة السادسة في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب 2022

أعلنت دار جامعة حمد بن خليفة للنشر عن مشاركتها في نسخة العام الحالي 2022 من معرض فرانكفورت للكتاب، وهو معرض الكتاب الأكبر في العالم، والمقرر إقامته في الفترة من 19 إلى 23 أكتوبر الجاري

hhh

ويُعد معرض فرانكفورت للكتاب أكبر موقع عالمي لتداول حقوق التأليف والترجمة والطبع والنشر، حيث يلتقي فيه أعضاء مجتمع النشر من أنحاء العالم. ويركز المعرض في نسخته لهذا العام على فن الترجمة بأشكاله وصوره العديدة؛ فالترجمة من لغة إلى أخرى تُعد من الركائز الأساسية للنشاط الثقافي، لا سيما أن شكلًا جديدًا للترجمة آخذ في التطور على مستويات عدة، مع ازدهار صناعة النشر وتحولها إلى التقنيات الرقمية. وتأكيدًا على حضورها القوي، تعزز الدار دورها البارز في الشبكة العالمية لمؤسسات النشر عبر مواصلة إسهاماتها في كسر الحدود في دروب الأدب والثقافة.

 وعن هذه المشاركة، يقول السيد بشار شبارو، المدير التنفيذي لدار جامعة حمد بن خليفة للنشر: "تتوق دار جامعة حمد بن خليفة للنشر إلى تعزيز المكانة التي وصلت إليها في مجتمع النشر، كأحد المتداولين في حقوق تأليف الكتب وترجمتها ونشرها، ولكونها واحدة من المؤسسات الرائدة في مجال النشر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مدعومةً بذخيرة كبيرة من الموهوبين. وينصبُّ تركيزنا في موسم معارض الكتب لهذا العام على توثيق علاقاتنا القائمة مع الناشرين الآخرين من شتى أنحاء العالم، بالإضافة إلى تكوين علاقات جديدة، بهدف توسيع دائرة انتشار أعمالنا الحائزة على الجوائز العالمية".

وتضم مجموعة إصدارات دار جامعة حمد بن خليفة للنشر كمًا كبيرًا من الكتب التي نالت إعجاب النقاد، ومجموعة واسعة من الأعمال الفائزة بالجوائز عن فئات تخص المحتوى باللغتين العربية والإنجليزية، وأخرى تخص الرسوم الإبداعية الفنية. وبالإضافة إلى مشاركتها في عملية تداول الحقوق العالمية، تواصل الدار التزامها بتشجيع كُتابها وتسليط الأضواء على المواهب الصاعدة التي تتعاون معها بانتظام.

وبمناسبة اقتراب موعد انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 المقرر إقامتها في نوفمبر المقبل، يسر دار جامعة حمد بن خليفة للنشر عرض أعمالها الصادرة عن فئة الأدب الرياضي لتلبية الاهتمام والطلب المتزايدين في هذا المجال. وتزامنًا مع معرض فرانكفورت للكتاب لهذا العام، تعرض الدار أحدث إصداراتها من الكتب التي تدور حول روح الفريق والروح الرياضية بصفة عامة، والعشق الجارف لكرة القدم على مستوى العالم بصفة خاصة. ويسر الدار عرض قائمة أعمالها التي تضم كتبًا تعليميةً وملهمة للكبار والصغار على حد سواء استعدادًا للحدث الكروي الهام والمرتقب. وتتميز الكتب المنشورة بفئاتها المتنوعة، بدايةً من سرد السيَر الشخصية إلى أدب الخيال المؤثر لكل الأعمار، ومعظمها من تأليف مبدعين قطريين وعرب، علاوةً على الأعمال المترجمة والمكتوبة بلغتها الأصلية لمبدعين من كل أنحاء العالم.

جدير بالذكر، أن جناح دار جامعة حمد بن خليفة للنشر موجود في القاعة 4، الجناح H42، طوال أيام المعرض من 19 إلى 23 أكتوبر 2022. ولمزيد من المعلومات والمستجدات، والاستمتاع بجولة في معرض الكتاب مع دار جامعة حمد بن خليفة للنشر، تابعونا على تويتر وإنستغرام (@hbkupress).